الروسي يرسلون صواريخ كاليبر مقابل صواريخ توماهوك الامريكية للسواحل السورية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، السبت، أنها أرسلت سفينة حربية إلى سوريا مجهزة بصواريخ بنفس قوة “توماهوك” الأمريكية التي استهدفت قاعدة للنظام السوري.

وأعلنت الوزارة الروسية أن الفرقاطة “الأدميرال غريغوروفيتش” المجهزة بصواريخ “كاليبر كروز”، غادرت البحر الأسود إلى البحر المتوسط، متوجهة إلى سواحل سوريا.

وجاء إرسال الفرقاطة بعد الهجوم الأمريكي الصاروخي على قاعدة الشعيرات، فيما يبدو أنها رسالة يفهم منها أن روسيا مصرة على دعم نظام بشار الأسد.

وتعد صواريخ “كاليبر كروز” التي تحملها الفرقاطة الروسية المنافس الرئيسي لصواريخ “توماهوك كروز”.

وذكرت وزارة الدفاع الروسية أن “الأدميرال غريغوروفيتش”، التي عادت إلى القاعدة البحرية الروسية في البحر المتوسط، مسلحة بصواريخ كاليبر كروز وصواريخ دفاعية طراز (كالم 1) وأسلحة مدفعية وطوربيدات.

وذكرت وكالة “سبوتنيك” الروسية أن صاروخ “كاليبر” بإمكانه إصابة الهدف الأرضي الذي يبعد 300 كيلومتر عن موقع إطلاقه.