«ترامب» يأمر بمراجعة الاتفاق النووي مع إيران

أمر الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» بمراجعة الاتفاق النووي الذي أبرمته الولايات المتحدة مع إيران، حسبما أعلن البيت الأبيض الأربعاء.

وأضاف البيت الأبيض أن «ترامب» سيتخذ قراره بعد المراجعة إذا ما كان رفع العقوبات عن إيران يخدم المصالح الأمريكية.

يشار إلى أن الاتفاق النووي مع إيران دخل حيز التنفيذ في يناير/كانون ثاني 2016، ومن شأن الاتفاق أن يمنع إيران من بناء أسلحة نووية، ويتيح رقابة على ذلك، وفي المقابل يتم إلغاء العقوبات المفروضة ضدها.
لكن الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» دائم الانتقاد لهذا الاتفاق الذي تم إبرامه في عهد سلفه «باراك أوباما»، ووصفه بأنه «أسوأ صفقة»، قائلا إنها سيسعى إلى إلغاؤه أو إدخال تعديلات عليه على الأقل.
بينما عبرت دول خليجية، وفي مقدمتها السعودية والبحرين، عن مخاوفها من ذلك الاتفاق، حيث ترى هذه الدول أنه ساهم في تعزيز علاقة طهران مع الغرب، وأدر عليها أموال وفيرة كانت مجمدة بسبب العقوبات التي تم رفعها؛ ما قد يساعد إيران في فرض المزيد من نفوذها والتدخل في شؤون دول المنطقة.