بوتين: لن يبقى أحد حيًّا في حال الحرب مع أمريكا

تناول الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، طبيعة العلاقات الروسية الأمريكية وآفاق تطورها في ظل إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
وفي مقابلة حصرية مع المخرج الهوليوودي الأمريكي أوليفر ستون، أبدى الرئيس الروسي رأيه في حرب محتملة بين الولايات المتحدة وروسيا، قائلا “من وجهة نظري، لا أحد يمكن أن يبقى على قيد الحياة في هذه حالة الحرب،  ففي أيامنا نظام الدفاع الصاروخي الأمريكي لن يحمي أراضي الولايات المتحدة”.
ويأمل بوتين في “تحسين العلاقات الثنائية في ظل إدارة ترامب”، مضيفا أن “هناك دائما أمل قبل أن نمر من الحياة إلى الموت”، مؤكدا على أن “موسكو سوف تستمر من جانبها في الحوار مع الرئيس الأمريكي لتطبيع العلاقات الثنائية”.
وأشار بوتين خلال الحوار إلى أنه ” “لكي ننجح، نحن بحاجة إلى بذل جهود جادة من كلا الجانبين”، منوها إلى أننا “نحتاج إلى الإرادة السياسية، والإصرار على حل القضايا التي تمثل اهتماما مشتركا بين البلدين”.
وكان الرئيس بوتين، وفقا لتقرير موقع سبوتنيك، أكد في كلمة ألقاها بالمنتدى الاقتصادي الدولي في سانت بطرسبرغ الجمعة، أن “العلاقات بين موسكو وواشنطن في أدنى مستوياتها منذ أيام الحرب الباردة”، مشددا في الوقت ذاته على “أهمية الحوار البناء بين البلدين”.