الحديثي: بغداد ليس لديها اي شروط لبدء الحوار سوى تطبيق الدستور

قال المتحدث باسم الحكومة العراقية سعد الحديثي، ان بغداد ليس لديها اي شروط لبدء الحوار مع اربيل مشيرا الى ضرورة الالتزام بالدستور لحل كافة الخلافات العالقة بين الطرفين.
وساءت العلاقات بين اقليم كوردستان وبغداد بعد الاستفتاء على الانفصال الذي اجري في 25 ايلول سبتمبر الماضي وحظي بالرفض الدولي والاقليمي والمحلي.
وقال الحديثي في لقاء صحفي “لا توجد أي شروط من قبلنا لبدء الحوار مع اقليم كوردستان مع وجود الدستور العراقي”.
واضاف الحديثي  “يجب احترام بنود الدستور من جهة الالتزام بسيادة العراق ووحدة اراضيه اضافة الى ملف النفط وحفظ الحدود جزء من السيادة العراقية”.
ويأتي تصريح الحديثي في وقت أفادت فيه وسائل إعلام عربية عن وجود 13 شرطا من قبل الحكومة العراقية لبدء المفاوضات مع اربيل.
وتدعو الاسرة الدولية باستمرار الحكومتين في بغداد واربيل الى الجلوس لطاولة الحوار بدون تأخير الامر الذي يريده اقليم كردستان بدون الغاء الاستفتاء حيث تعتبر عملية بدأ الحوار بدون الغاء رسمي للاستفتاء عملية اعتراف ولو ضمنية من قبل بغداد به ، وهذا ما يقد يمنح الاقليم حق الاعتكاز على هذه الحقيقة مستقبلا.