مطالبة سنية بتأجيل الانتخابات في المحافظات الغربية الثلاث

سرب مصدر رفيع في التحالف الوطني، ان قوى سنية طالبت بتأجيل الانتخابات المقبلة في المحافظات الغربية فقط.
وذكر المصدر لـ المدار، أن “شخصيات سنية بارزة [منها رئيس البرلمان سليم الجبوري] أفصحت عن رغبتها في الاجتماع السياسي الأخير الذي دعا اليه الرئيس معصوم وعقد في رئاسة الجمهورية الأربعاء الماضي، في تأجيل الانتخابات في المحافظات الغربية وإجرائها كتكميلية بعد استقرار المناطق المحررة وعودة النازحين إليها”.
وعزا المصدر هذه الرغبة الى ان “جمهورها ناقم من سياسيتها للسنوات الماضية ومعاناة التهجير الذي يعيشه في مخيمات النزوح بالاضافة الى خشية المرشحين من خسارة الأصوات بسبب ذلك”.
وأضاف، ان “الاجتماع طلب رأي رئيس المحكمة الاتحادية العليا، مدحت المحمود – الذي حضر الاجتماع- في دستورية إجراء هكذا انتخابات [تكميلية] فأشار الى ان الدستور لم ينص على ذلك وشدد المحمود على ان هذا رأيه المستند للدستور وليس قراراً من المحكمة الاتحادية”.
وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم ترأس الأربعاء الماضي في قصر السلام ببغداد اجتماعا حضره رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ومدحت المحمود رئيس المحكمة الاتحادية العليا ونواب رئيس الجمهورية نوري المالكي وأياد علاوي وأسامة النجيفي ونائب رئيس مجلس النواب آرام الشيخ محمد وعدد من قادة وممثلي الأحزاب والكتل البرلمانية وهم رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم وصالح المطلك وهادي العامري وضياء الأسدي، وغاب عنه رئيس الوزراء حيدر العبادي.
وتركز الاجتماع لتدارس مختلف الجوانب اللازمة لتهيئة أفضل الأجواء لمستلزمات الانتخابات التشريعية المقبلة.
وأكد المجتمعون بحسب بيان رئاسي “حثهم الجهات الحكومية والبرلمانية والمفوضية المستقلة للانتخابات لإتمام جميع مستلزمات العملية الانتخابية وتهيئة الظروف اللازمة لإنجاحها بما يؤكد الالتزام بالدستور والقوانين ذات الصلة”.
يشار الى ان مجلس الوزراء حدد الـ 12 من آيار 2018 موعداً لإجراء الانتخابات البرلمانية ومجالس المحافظات، وتعهد رئيس الوزراء حيدر العبادي بالالتزام بالموعد وإعادة النازحين الى مناطقهم للمشاركة بالانتخابات.